تحملت الدنيا و ما حملت على ظهري و من دهري أخدت ... تحملت الدنيا و إن حمَّلت على ظهري، على جثماني من الحطمان ... آلاف الأطنان حبيبتي ... اني هنا جاثم لست بجثمان لأثني الدهر حتى يسأم من ثنياني و اتقدم إليك عازفا عن آثامي كلامي ليس بالبهتان بل أنين الغاوي المحب في الهيام انتي الريم التقي شنآن الشان سأمشي إليك فوق السحب والتلال في قلبي من حبك الزاد و الأغاني أخطأت بعد ان ضلمني زماني فيك و لك كل الأماني إن خيرت لكنت زماني لكنت رزمة الزاد و ربطة حصاني بيتي و ألفة الحياة إلى مقلتي عيني ... إلى الريم الراقص على أنامل الصبي في دواخلي إلى التي لا أعرف عنوانا للحب والقرار غير همسها في أذنيَّ "تعالى إلي"